التخطي إلى المحتوى

حقيقة احتجاز القنصل المصري في إسبانيا بعد اعتدائه على زوجته في الشارع . ما سبب احتجاز القنصل المصري في إسبانيا وما حقيقة الخبر . سنتمكن من تقديم تفاصيل حول القنصل المصري باسبانيا  السفير المصري بـ «إسبانيا» في حواره لـ «الدفاع العربي»: علاقاتنا قوية مع إسبانيا.. ونعمل على إعلاء الشأن المصري

هل هناك تعاون مع القوات المسلحة في بعض الأمور في إسبانيا ؟

هذا يندرج تحت موضوعات القنصلية ، بنخاطب ادارات التجنيد من خلال السفارة والقوات المسلحة ، بالنسبة لمن تعدي سن الـ30 عاماً، وبيكون في تسوية لحالة التجنيد، وبيتم هذا ايضا من خلال مكتب الدفاع المصري هنا في مدريد، وكل هذا يتم بشكل ميسر وسلس، ولم نتلقي اي شكاوي حتي الآن .

ووفقاً للصحيفة الإسبانية ، فقد اصطحبت الشرطة القنصل وزوجته وابنته لمركز الاحتجاز وبعد إجرائها الاتصالات تأكدت الشرطة من هوية الرجل الدبلوماسية وفجرت الصحيفة مفاجأة؛ كون هذه الحادثة ليست الأولى في سجل القنصل.
ورغم تجاوب الزوجة مع الشرطة وتحريرها محضراً بطلب الحماية وإبعاد زوجها عنها هي وابنتها إلا أن وسطاء من القنصلية حضروا إلى مركز الشرطة وأقنعوا الزوجة بالتنازل عن المحضر ما سمح للشرطة بترك القنصل ليغادر مقر الاحتجاز.

ما هي العقبات التي تواجه الجالية المصرية بإسبانيا ؟

الجالية المصرية جالية مستقرة، وجالية تساهم في العمل في اسبانيا، ومندمجة اندماج كامل، ولا توجد شكاوي من الجالية المصرية بالعكس، هناك اشادة من المسؤولين الاسبان انها جالية مساهمة وجالية تعمل بجد شديد، جدية ومنخرطة في المجتمع الاسباني، ولها انتشار جيد، والمصريين لهم نشاط في كل المجالات، في الصناعة والتجارة وفي الاعمال العامة في الحكومة الاسبانية، وهي جالية مثمرة، والمشاكل عامة بيكون من الدولة اللي بتستضيفهم، لكن مفيش مشاكل عندنا تذكر، بعض الحلات البسيطة جدا تم حلها .