التخطي إلى المحتوى
موعد صيام يوم عاشوراء وماهي الحكمة من صيامة وماهو فضل صيام هذا اليوم 1441

موعد صيام يوم عاشوراء ماهي فضائل صيام يوم عاشوراء ماهو سبب  صيام يوم عاشوراء ماهي الاحاديث الدالة على صيام يوم عاشوراء هناك جدل بين الناس عن صيام يوم عاشوراء وعن صيام يوم تاسعوا ويبحثون عبر الانترنت عن هذا الموضوع الذي سوف نوافيكم به وسيكون موضوعنا لهذا اليوم في مقالنا هذا عبر موقع النداء الإخباري الذي يوافيكم با ادق الاخبار ويسطر لكم اجمل المواضيع وافضلها حيث و يعد صيام يوم عاشوراء من فضل الله علينا أن أعطانا صيام يوم  واحد فقط واجرة عظيم  ويكفر ذنوب سنة كاملة والله ذو الفضل العظيم  وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يتحرى صيام يوم عاشوراء  لما له من المكانة ، فعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَحَرَّى صِيَامَ يَوْمٍ فَضَّلَهُ عَلَى غَيْرِهِ إِلا هَذَا الْيَوْمَ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَهَذَا الشَّهْرَ يَعْنِي شَهْرَ رَمَضَانَ

فصيام يوم عاشوراء يكفر السنة الماضية لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ” صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ وَصِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ ”

 

وقد وضحت دار الإفتاء بأن عاشوراء: هو اليوم العاشر من شهر الله الحرام المحرم، وصيامه سنةٌ فعليةٌ وقوليةٌ عن النبي صلى الله عليه وآله سلم؛ فَعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا قَالَ: قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ المَدِينَةَ فَرَأَى اليَهُودَ تَصُومُ يَوْمَ عَاشُورَاءَ، فَقَالَ: «مَا هَذَا؟»، قَالُوا: هَذَا يَوْمٌ صَالِحٌ، هَذَا يَوْمٌ نَجَّى اللهُ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عَدُوِّهِمْ، فَصَامَهُ مُوسَى، قَالَ: «فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ»، فَصَامَهُ، وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ. رواه البخاري. وكذلك صيام يوم تاسعو يعد سنه وذلك مخالفة اليهود في اقتصارهم على العاشر فقط

اختلف العلماء في تحديد يوم عاشوراء والراجح من أقوال العلماء أنه يوم العاشر من شهر محرم، وهذا قول جمهور علماء، وذكر الإمام النووي أن «عاشوراء وتاسوعاء اسمان ممدودان، هذا هو المشهور في كتب اللغة قال أصحابنا: عاشوراء هو اليوم العاشر من المحرم، وتاسوعاء هو التاسع منه هذا مذهبنا، وبه قال جمهور العلماء، وهو ظاهر الأحاديث ومقتضى إطلاق اللفظ، وهو المعروف عند أهل اللغة».

هذا وقد أكدت الحسابات الفلكية  أن يوم عاشوراء للعام 2019 – 1441 يصادف يوم الاثنين القادم الموافق 9 سبتمبر ، في جميع الدول العربية